مورد الظمئان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أهلا وسهلا بكم نورتوا المنتدى
هذا المنتدى منكم وإليكم ، نتمنى أن تقضوا وقتاً ممتعاً من الاسفادة ونحن بانتظار مساهماتكم بعد التسجيل.

منتدى دعوي يحتوي على أقسام فرعية متنوعة .

يعلن مركز الإمام مالك بن أنس لتدريس القرآن الكريم بحالة أبو ماهر بالمحرق عن إقامة دورتين في التلاوة للرجال والنساء للتسجيل والاستفسار : 34055388

    إلى متى ...... ؟

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 220
    تاريخ التسجيل : 09/07/2010
    العمر : 46

    إلى متى ...... ؟

    مُساهمة  Admin في السبت 10 يوليو 2010, 7:47 pm


    إلى متى ...... ؟

    1) البيت المسكون

    نعم إنه بيت مسكون ولكن ليس من طرف الجن ، بل من طرف الإنس إنه بيت الغمازة شمه بنت يوسف القلاف بفريق آل بنعلي بمحافظة المحرق .
    لقد كتبنا في السابق عن هذا البيت وكيف كان وجهة للناس والمرضى منالأطفال وغيرهم والآن أصبح مرتعاً لأصحاب المخدرات والشبهات ،و سكناً لهم كل واحد من المترددين عنده مفتاح خاص له يفتح ويدخل في أي وقت شاء أمام مرأى أهل الفريج .
    منذ أن كتبنا في السابق وإلى يومنا هذا لم نرى تحركاً لا من الجهات الرسمية ولا من اصحاب البيت . فإلى متى سيظل الحال على ما هو هليه ؟

    2) حفريات الطرق :
    إلى متى تظل حفريات الطرق دون رصف وتبليط ، حيث نرى أن المقاول ما ينتهي من أعماله فيردم الحفر بالتراب وتظل لشهور دون وضع الأسفلت وتسويتها مما ينتج عنه عطب السيارات وتضررها من هذه الحفر الغير مسفلته حتى طال ذلك المساجد والجوامع حيث توجد أمام باب أحد المساجد بحالة أبي ماهر حفريات ردمت ولكن لم تسفلت ، وأخرى على الرصيف لم تسوى وترص الطوب الأحمر مكانه وقد مضى على ذلك مايقارب الشهر !
    فماذا ينتظر المقاول أو المسؤلون ، أينتظرون أن يتعرقل أحد المارة ويصاب بسوء ؟ فإلى متى ستظل هذه الحفريات دون تبليط ؟

    3) إشارة تقاطع شارع عبدالرحمن الفاضل :
    لقد استبشر القاطنين بالمنطقة ومرتادي الشارع خيراً بوضع إشارة للمرور على هذه التقاطع الحيوي ، ول0كن كما يقال الزين ما يكمل ، ويا فرحة ما تمت وضعت الإشاررات دون تشغيل وإضاءة لتنظيم حركة المرور .
    فإلى متى ستظل هذه الإشارة معطلة ؟

    4) كثرة المتسولين :
    مع قرار منع التسول في الشوارع والطرقات العامة وعند أبواب الجوامع إزداد عدد المتسولين ونراهم أمام الجوامع بدل الواحد أربعه .
    يقول أحد القاطنين بالجسرة أنه رأى عند أبواب جامع الجسرة ستة نساء يتسولن ، ويقول آخر أنه رأى عند أبواب جامع سبيكة النصف بمدينة عيسى مجموعة نساء يتسولن .
    أذكر عندما خرجت من المسجد في إحدى الأيام من صلاة العشاء رأيت شرطة المجتمع تمسك بامرأة تتسول عند باب المسجد ، وهي تمتنع وتصيح وهم يقولون لها لن نؤذيك ولن نسجنك بل نريد أن نساعدك .
    فمتى يقضى على هذه الظاهرة ؟


    _________________
    إن لله عباد فطنا طلقوا الدنيا وخافوا الفتنا
    نظروا فيها فلما علموا أنها ليست لحي وطنا
    جعلوها لجة واتخذوا صالح الأعمال فيها سفنا

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 16 ديسمبر 2018, 3:28 pm